إحصائيات 2021

المياه

1,152

منزل في غزة تم ربطه بشبكات المياه.

6

أنظمة لتنقية المياه تم تركيبها في مراكز خدمة المجتمع في غزة.

120

حملة توعية حول الأمراض المنقولة عبر المياه، والنظافة، والوقاية من كوفيد -١٩ تم تقديمها في غزة.

الموضوع

التصدي لأزمة المياه

يعاني الشرق الأوسط ذو المناخ شبه القاحل من عوز مزمن في كمية المياه نتيجة تغير المناخ وانحباس الأمطار ونمو المدن وفرط الاستهلاك والنفايات.

90% من مياه غزة غير صالحة للشرب بسبب التلوث الناجم عن مياه الصرف الصحي غير المعالجة وارتفاع منسوب البحر، كما يتعذر على %10 من المجتمعات الفلسطينية في الضفة الغربية الاستفادة من شبكات المياه النقية المنقولة عبر الأنابيب. فبعد تعرض شبكات المياه في فلسطين إلى التدمير أثناء الاضطرابات الحاصلة، يتساءل ملايين الناس متى سيحصلون على القطرة التالية.

تمحورت جهود ومساعي أنيرا على مدى أربعة عقود في تأمين المياه وإدارة الصرف الصحي، ولذلك يمتلك مهندسونا اطلاعاً وفهماً عميقين إزاء المشكلات التي تواجه مجتمعاتهم والخبرة اللازمة لمعالجتها. نهتم بإقامة الخزانات المائية ونصلح ونوسع شبكات المياه ونجدد أنظمة الصرف الصحي ونربط المستشفيات والعيادات بالمياه، ونستثمر في أنظمة الري المبتكرة ونزود الحضانات بمراحيض نظيفة.

وتتكفل أنيرا أيضاً بتثقيف العائلات في الممارسات الصحية المرتبطة بالمياه والصرف الصحي والنظافة للوقاية من الأمراض التي تنقلها المياه. في حالة الطوارئ، تستجيب منظمتنا بسرعة من خلال تزويد محطات تحلية المياه وضخها بالوقود، وإعادة تعبئة خزانات المياه المجتمعية وتوصيل زجاجات المياه في الأماكن التي تشتد الحاجة إليها.

مصادر المياه في غزة

غير صالحة للشرب.

90% من المياه في غزة غير صالحة للاستهلاك بسبب ارتفاع مستويات الملوحة والنترات فيها.
تتفاقم المشكلة بسبب سوء البنية التحتية وتسريب أنابيب المياه.

ليس للفلسطينيين

ماء كافية لملاقاة حاجاتهم اليومية البسيطة.

سوء حالة الصرف الصحي الأنابيب المهترئة تضخم المشكلة اكثر بعد.

بإمكانك المساعدة

في توفير المياه وغيرها من الأساسيات إلى العائلات المحتاجة.

تبرع لأنيرا.

المزيد عن أنيرا

تعالج منظمة أنيرا الاحتياجات التنموية والإغائية للاجئين والمجتمعات المسحوقة في فلسطين ولبنان.

أنيرا منظمة غير ربحية معفاة من ضريبة الدخل (الرقم الضريبي 0882226-52). تبرعك آمن وخاضع للخصم الضريبي ضمن الحدود التي يسمح بها القانون.

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي.

  • 0%
للمشاريع والبرامج ضمن الشرق الأوسط